محتوى المدونة لا يناسب من تقل أعمارهم عن 17 سنة !! (مش أنا اللي بقول)

OnePlusYou Quizzes and Widgets

Created by OnePlusYou - Free Dating Sites

سـِفـْرْ عـَاشـُوريات

05‏/01‏/2011

أنا عرجاء.. فما حكم السير وأنا بعرج؟؟


منذ عام تقريباً.. تورمت عيناه من كثرة القراءة في كتب السيرة والشريعة.. وشعر بالدهشة والملل في ذات الوقت..
فقام بعمل "Account" باسم أحد شيوخ قناة الناس على "Facebook".. ووضع صورته.. وانتظر أسبوعاً وعاد إليه.. فوجد أكثر من 1000 طلب صداقة.. وطبعاً من السلفيين كأنهم حشرات تزاحموا على جثة صرصار ميت!
وكأن صورة الشيخ السلفي أكثر فتنة وإغراءً من صورة موديل عاري أو ما شابه..
هو يعلم جيداً..أن الشباب الذين يحبون إضافة الشيوخ على "Facebook" هم غالباً من يضيفون الفتيات اللاتي يفخرن بصور عارية لهن أو لغيرهن وهم كذلك الذين يهرولون ليضيفوا مشاهير التمثيل.. الأمر الذي أشعره بتصور كاريكاتيري عن شخص يشاهد فيلماً لممثلة مشهورة ويحمل المصحف باليمنى ويستمني باليسرى..
قـَبـِل كل الإضافات..
وذهب ليتفرج على الطامة الكبرى!
"Inbox"..
أكثر من 50 رسالة..
هو يذكر منها:
يا مولانا أنا حامل في الشهر الثاني والجنين به تشوهات.. فهل الإجهاض حرام؟
يا مولانا أنا طالب طب وأهلي يريدوني أن أتخصص في النسا والتوليد.. فهل هذا حرام؟؟
يا مولانا.. أنا مش محجبة بس بحب أغني في حفلات الجامعة.. من كام يوم حلمت بالرسول ونفسي اتقرب للدين بس مش عارفة؟؟
يا مولانا أخي لا يصلي ويدخن وأحياناً يبصق على أمي.. فما الحل؟
يا مولانا يا مولانا يا مولانا
طبعاً تذكر مشهد جيم كاري في فيلم "Bruce Almighty" بعد أن كلفه الله بمهمة الاعتناء بالأرض وأهلها..
فصارت الأدعية تأتيه عبر الإيميل..
فأخذ يكتب Yes
yes
yes
yes
كان يرسل لهم ردوداً بما تتناسب مع تفكيرهم.. ومع ما يؤمن به.. بوسطية صعبة تجعله يشفق على عقول كهذه..
يدمج التنوير بالتراث.. فيأتي رد عبثي..
فمثلاً من كان لها أخ أخلاقه سيئة ويبصق على أمها وخلافه.. لاحظ من صورها أنها كلها بالنقاب.. في بيئة تبدو مهمشة جداً.. وهي مدرسة في الحضانة.. فنصحها أن تدعو لأخيها دعاءً اِختلقه وقتذاك.. دعاء عادي من نوعية اللهم أبعد عنه المعاصي وما إلى ذلك..
ومن أرسل يطلب رأيه في شرعية التخصص بالنسا.. لم يستطع أن يمنع نفسه من التمادي في السخرية منه.. فرد عليه قائلاً: أنت حين تـُولـِّد طفلاً من فرج أمه الظاهر فستظل كل أنفاسه التي سيتنفسها في حياته تحسب عليك بذنوب وما أدراك بالشهيق والزفير..
ربما طالب الطب هذا مثله ويقاربه التفكير وهنا الاثنان (بيشتغلوا بعض).. على طريقة إن التطرف ده حاجة وهمية ومـُخترَعة..
ممكن برضه.. فهو يؤمن أن المتطرفين ليسوا إلا كائنات ضلت طريقها عن أفلام الكارتون..
أما من أرسلت له أنها تريد أن تتوقف عن الغناء لأنها حلمت بالرسول..
نظر إلى صورها.. فوجدها غير مججبة, وملامحها رقيقة بلا أي اِبتذال في الملابس..
فتخيل حياتها القادمة لو تحجبت ثم تنقبت لتنتهي حياتها لدى زوج كل مقوماته كرش وزبيبة سجود ورائحة تحكم عفنة..
فأخبرها أن الغناء فن راقي ولا يغضب الله ورسوله..
وليأخذ الشيخ المزعوم ثواب الإنسانية أفضل!
وحاول تحصين كلامه ببعض المصادر الدينية التي قد تصلح لمواقف كهذه..
أما من أخبرته أنها حامل في الشهر الثاني وجنينها به تشوهات..
فشعر وقتها بمدى الجرم الذي سيحدث لو أنجبت طفلاً مشوهاً إلى الدنيا..
عذاب له ولأهله لا يطاق..
فذهب ليبحث عن كل المصادر الدينية التي تبيح ذلك وأرسله إليها..
وشعر وقتها بإحساس العظمة الذي يحسه أمثال هؤلاء الشيوخ..
إنه شعور التأله..
شعور أنك تسيطر على القطيع..
وصار هو هذا الشيخ في ثوانٍ معدودة لمجرد أنه وضع صورته واِسمه..
لأن هذا حال تدين الشعب المصري على أي حال..
أو هي صورة رمزية للتدين في العموم..
أنت لست في حاجة للتأكد أن من تحادثه هو الشيخ.. أنت تريد إجابة من محدوديتك التي رسمتها حولك وكفى..
أنت لا تريد أن تبحث في التاريخ والسيرة عن دينك وأصله وفصله..
أنت فقط تبتاع كتاب "أذكار الصباح والمساء" وكفى الله المؤمنين شر القراءة في التاريخ..
أنت الآن تصدقني لأني أضع صورة للشيخ وأكتب باسمه..
لو كتبت "Status": فلان كافر..
سوف تهلل خلفي مؤيداً..
وكذلك يفعل الشيوخ.. فهم يسرقون صور الأنبياء ليكتبوا تحتها فيأتي تزعمهم..
والأنبياء أنفسهم.. لم تكن رسالاتهم لتنجح إلا بتمجيد من سبقهم من أنبياء غيرهم..
فالنبي يمجد النبي السابق لكنه يسفه رسالته..
إبراهيم ---- > موسى -----> عيسى -----> محمد -----> بهاءالله..
ومع كل نبي يأتي.. هنالك درجات للمتزعمين تأتي خلفه..
فمن لا يقوى على ممارسة النبوة.. يمارس دور التابع المخلص حتى تأتيه السيطرة..
(كما تجد في الحواريين أو أبوهريرة مثلاً الذي كان يختلق أحاديثاً عشان يظبط نفسه.. أو حسن البنا الذي أراد السيطرة..)
وهذا حال الدنيا..
هو لم يحتمل الضحك على الذقون كثيراً.. لأنه لا يتقن لعب دور الزعماء ولا يريده..
هو فقط كان يريد أن يتفرج.. ويتأكد من شيء, وفعل.. واستمتع..
ومع كل يوم جديد.. كانت تنهال عليه طلبات الصداقة أكثر ورسائل الإنبوكس أكثر وأكثر..
حتى أصابته غصة هائلة من هذا الكم من الجهل والفقر الفكري..
هو يقول أنه يتقبل الجهل حين يأتي من طبقة غير متعلمة.. لكن لا حل أمام الطبقة المتوسطة -فما فوق- إلا أن تستنير أو تغور في داهية!
فكتب "Status": أنا مش الشيخ فلان يا بهايم.. أنا واحد بيشتغلكم..
فأتاه أول تعليق: انت عملت هاك لأكونت الشيخ؟
الله يحرقكم.. أنا مش الشيخ أصلاً..
وبعدها أنهالت التعليقات على شاكلة التعليق الأول..
"لأ أنا عايز الحصان اللي في بطنك ماليش دعوة.. يا أبويا يا أبويا"
الأمر الذي أشعره.. إن لو ربنا نفسه نزل عشان يفهمهم الصح م الغلط.. هيكفروه!
وختامه مع أمينة.. وكله بيضحك على كله..



هناك 11 تعليقًا:

Nirvana يقول...

متألق كالعادة :)

adel يقول...

هههههههههه حلوة :)

غير معرف يقول...

وكذلك يفعل الشيوخ.. فهم يسرقون صور الأنبياء ليكتبوا تحتها فيأتي تزعمهم..
والأنبياء أنفسهم.. لم تكن رسالاتهم لتنجح إلا بتمجيد من سبقهم من أنبياء غيرهم..
فالنبي يمجد النبي السابق لكنه يسفه رسالته..
إبراهيم ---- > موسى -----> عيسى -----> محمد -----> بهاءالله..
ومع كل نبي يأتي.. هنالك درجات للمتزعمين تأتي خلفه..
فمن لا يقوى على ممارسة النبوة.. يمارس دور التابع المخلص حتى تأتيه السيطرة..
(كما تجد في الحواريين أو أبوهريرة مثلاً الذي كان يختلق أحاديثاً عشان يظبط نفسه.. أو حسن البنا الذي أراد السيطرة..)
وهذا حال الدنيا..

==================
هذة الفقرة من ابدع ما قرأت لك

elmasryeffendi يقول...

المسألة فيها سحر و هو السيطرة على عقول القطيع كما ذكرت، حكاية تصور حالنا و مدى التخلف الذى وصلنا اليه بفعل الوهابيين المتخلفين و الذين لم يطلبوا منا ذلك و لكنهم يتحركون بصورة ديناميكية لنتخصص فى التخلف و يحققوا ميزة نسبية تعوضهم عما فقدوه

Ramy يقول...

"لأ أنا عايز الحصان اللي في بطنك ماليش دعوة.. يا أبويا يا أبويا"

ههههههههههههه

يخرب بيت كدة يا دوك

بأمانة كُنت متابع بس مكنتش بعلق معلش بقى

(:

كل سنة و انت طيب

dr.lecter يقول...

فشيييخه

زيعوو يقول...

جميله فعلا يا عاشور احنا بنعانى من طبقه الفتايين اللى فى الزمن ده واللى كتره فعلا اسلوبك جميل جدا ومتمكن بصراحه
نيجى بقى فى الاختلاف_اللى مش بيفسد للود قضيه_ كتابتك لنبى اسمه بهاء الدين ده نوع من الاعتراف بيه ؟؟؟ ويا رب اكون غلطان
ومظنش ان ابو هريره من النوع اللى بختلق كلام عشان يظبط بيه نفسه بس الفتايين كتير ومن زمان ممكن يكونوا استخدموه كأسم مثلا لأدعائم والله اعلم
انت موهوب يا دكتور بصراحه بس ينقصك الاتجاه وومكن ده يكون برضو سر موهبتك... يارب اشوفك قريب

أحمد مختار عاشور يقول...

بالنسبة لبهاء الله
....
والاعتراض على نبوته..
النبي عندي هو من قال أنه نبي ويتبعه آلافاً مؤلفة..
غير أن البهائيين في العالم أكتر من 7 مليون نسمة..
ثم كيف نطالب المسيحيين باحترام نبوة "محمد" ونحن لا نريد أن نصف "بهاء الله" بإنه نبي..
المسيحي حين يلتزم الأدب في الحوار يقول: النبي محمد
رغم أنه لا يؤمن به..
وهذا شيء يسعد المسلم..
الحرية ليست أبداً من طرف واحد!

ELMOSTAFZ يقول...

:)))

jumana يقول...

You did good until you started talking about Abu Huraira "ra'9a allah 3anh"
I think you should catch up on your information about Islam.. get educated before you criticize such a well respected person
Other than that, I liked the post

غير معرف يقول...

القصة كانت ماشية بشكل رائع ومشوق ومقتع لحد انني وافقتك على كل شيئ الى ان كتبت جملتك عن صاحب رسول الله وراوي احاديثة واحد المبشرين بالجنة هناك صفعت القارئ والقصة وقبلهم موضوعك ..ارجوك اخي اعمالك مفيدة جدا جدا فيها بناء لا هدم كما يعتقده الجهلاء .انت تحارب التطرف فلا تتطرف في اراءك وتدوس على مقدسات لان هذا سا يمنع رسالتك الراقية من بلوغ المعنين ...شكرا لك