محتوى المدونة لا يناسب من تقل أعمارهم عن 17 سنة !! (مش أنا اللي بقول)

OnePlusYou Quizzes and Widgets

Created by OnePlusYou - Free Dating Sites

سـِفـْرْ عـَاشـُوريات

22‏/12‏/2009

الانبهار الخلوي 19 : ويسألونك عن التنصير!



"ويسألونك عن التنصير"



هذه التدوينة إهداء لسكان مصر الأصليين.

.......


1
إذا كان التنصير إتهام إذن فــ الدعوة الإسلامية جريمة !
فالأولى لا نعرف أصحابها ..
لكن الثانية نكرم أصحابها ونفتح لهم المحطات الفضائية وصفحات الجرائد ..
ولو أخبرتني أن الدولة إسلامية لا يجوز فيها التنصير
فكأنك تقول : أنا بلطجي وإذا كان عاجبك
(لو كنت من هذه النوعية , فلا أحبذ أن تكمل مقالي وعليك أن تكتفي بلعني وامضِ لحال سبيلك)
2
وجب على أي مسلم أن يتبنى فكرة وجود منصرين في المجتمع كما يوجد مأسلمين..


وإن رفضت وجود دعوة مسيحية فأرفض وجود دعوة إسلامية بالمقابل!
لأن لو كل إنسان آمن ببطلان الفكر الآخر .. إذن فليدعه ينتشر لكي تظهر بطلانه للآخر
لذلك أنا انتمائي للفكر الواقعي
يجب عليك أن تعرض الواقع كما هو دون تزييف , فإن كان واقعك مخالف لفكرك فيبقى تخرس , وتعيد النظر في فكرك من جديد
وإن كان مؤيداً لفكرك فمرحباً بك
3
وبالله عليك يا شيخ لا تخبرني أن هناك عقول ضعيفة قد تؤمن بدين آخر لو انتشر .. فكأنك بهذا تنفي صفة المشيئة عن الله
فهناك عشرات الآيات التي يخبرنا فيها الله أن الهداية أو الضلال أمر عائد إليه وحده ..

(وَالَّذِينَ كَذَّبُوا بِآَيَاتِنَا صُمٌّ وَبُكْمٌ فِي الظُّلُمَاتِ مَنْ يَشَأِ اللَّهُ يُضْلِلْهُ وَمَنْ يَشَأْ يَجْعَلْهُ عَلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ) (الأنعام 39)
ولو أنّنا نزلنا إليهم الملائكة وكلمهم الموتى وحشرنا عليهم كل شيء قُبلا ما كانوا ليؤمنوا إلا أن يشاء الله) (الأنعام 111)
وإن كانت الهداية أمر صعب جداً كما تلاحظ في الآية السابقة , فهل يكون الضلال بهذا أمر في منتهى السهولة ؟؟؟
ألا يجب أن نتوقع من إله رحمن رحيم أن تكون قدرته على الضلال أبعد وأصعب من قدرته على الهداية؟؟؟
(إن الذين حقت عليهم كلمة ربك لا يؤمنون) (يونس 96)
(وما كان لنفس أن تؤمن إلا بإذن الله ويجعل الرجس على الذين لا يعقلون) (يونس 100).
إنا جعلنا على قلوبهم أكنّة أن يفقهوه وفي آذانهم وقراً وإن تدعوهم إلى الهدى فلن يهتدوا إذاً أبداً) (الكهف 57)
(إن تحرص على هداهم فإن الله لا يهدي من يضل) (النحل 37).
(إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء) (القصص 56).
(ولو شاء الله لجعلكم أمةً واحدةً ولكن يضل من يشاء ويهدي من يشاء) (النحل 93).
(ولكن جعلناه نوراً نهدي به من نشاء من عبادنا) (الشورى 52).
(ولقد بعثنا في كل أمةٍ رسولا فمنهم من هدى الله ومنهم من حقت عليه الضلالة) (النحل 36)
(وقالوا الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله) (الأعراف 43).
(وما أرسلنا من رسولٍ إلا بلسان قومه ليبين لهم فيضل الله من يشاء ويهدي من يشاء وهو العزيز الحكيم) (إبراهيم 4).
وفي الآية الأخيرة نجد أن رغم إرسال الله للأنبياء إلا أن مشيئته هي التي تتحكم , فما بالك بغير المُرسلين أصلاً
وإذا كان الأنبياء أنفسهم لا يملكون أمر هدايتك , فإن
الله سبحانه ليس بحاجة إلى من هم أقل من الأنبياء ليضلك!!
وهو أيضاً ليس بحاجة إليك أيها العبد الصعلوك المتوهم لكي تمنع هذا أو تكمم صوت ذلك!
4
نأتي لنقطة اتهام البعض بأنهم منتصرين - تلك التي لا أراها تهمة أصلاً كما وضحت - لكني أذكر الكلمة مجازاً
هؤلاء المُتَهِمين لهم قدرة هائلة على قراءة ما بداخل المنصرين الذين لا يدعون انهم كذلك!!
فمعظم من قرأت عنهم انهم مُنصرون .. أجدهم يضعون أسس وآليات للشك من أجل الحرية وحتى لو اختلفنا معهم في جزئيات كثيرة إلا أن أسس الشك التي قد ينتقدون بها مظاهر الدين الإسلامي -وأحياناً الإسلام ذاته- ستجدها لو طُبقت على المسيحية أو على أي ديانة أخرى تحكم رجالها في الهواء الذي نتنفسه .. سيحدث نفس تأثير الهدم! ..
5
لم أسمع من قبل عن أي مسلم أو مسيحي مصري بدل دينه إلا لو كان من أجل مال أو بعد قصة حب
لم ألمح أبداً أي مبدل لدينه لمجرد قناعة فكرية
(وحتى لو وجدت هؤلاء فستجدهم يعانوا الأمرين في المحاكم بعد رغبتهم في الرجوع لديانتهم السابقة مرة أخرى .. ربما بعدما اكتشفوا أن العيب لم يكن في أي دين أبداً .. العيب دائماً في رجال كل دين)
6
ما الهدف من إتهام الآخرين بالتنصير؟؟
هو فقط لتأجيج عقلية أي مواطن جاهل بسيط لا يفهم أي شيء , يقرأ مقالاً به اتهام بالتنصير لفلان .. فيفغر فاه ويرفع حاجبيه ويشخر ثم يحمد الله على انه كشف له حقيقة ذلك الكاتب الذي كان يحبه قبل أن يتأثر به ويتنصر ولعياذ بالله
وبهذا يكون هذا المواطن البسيط قد حقق هدف كاتب المقال الخبيث أكثر مما تصور هذا الكاتب
ولن ينجح مخه الأجوف في تخيل أن في الأمر ملعوب آخر
فلو أن فلان أضرك في شيء ما بعيد عن الدين..
أيهما أفضل لك؟
أن تكتب مقالاً وتقول أن فلان كخة وزعلني ولن يسمعك أحد
أم أن تحول الخصومة الشخصية إلى عامة فتتهم فلان بالتنصير .. فتبقى أنت والمعاقين ذهنياً عليه؟؟
اختار!ا
غير ان الواجب عليك كمسلم محترم ألا تنتصر لمسلم مثلك إن اتبع طريقة قذرة في الصراع
فأصبح شيئاً طبيعياً أن تجد شخصاً قد تحول من ليبرالي إلى متخلجن لوجود عرض مادي .. يشترط عليه أن يفضح أصدقاءه القدامى مع بعض السب في المسيحية ..
بل تصل القذارة بهذا الشخص أن يسرق مقالاً من كاتب ملحد يطعن فيه في ظهور العذراء فيتحول المقال من لغة عقلانية ناقمة على الخرافات إلى لغة طائفية قذرة!!
وكأن الدفاع عن الإسلام اقد اقتصر على السفلة والسذج واللصوص !
فبعد أن انتشر الإلحاد على ساحات النت .. أصبحت موضة الكراهية الجديدة : إلحق ده تبشيري , ده بيهاجم الإسلام بس
بل تطور الأمر لمزيد من السخرية لدرجة اني أكاد أموت من الضحك عندما أرى الإسلاميين وهم يدافعون عن الإسلام على خلفية مقال إلحادي وفي الوقت ذاته يطلبون من الكاتب الملحد أن يسب لهم المسيح والعذراء لكي يبرهن إنه ملحد بجد , وكاره لجميع الأديان .. لا الإسلام فقط !!
قمة العبط اللي في الدنيا!ا
رغم ان الطبيعي .. انه لو انهارت المسيحية فسوف ينهار الإسلام لكن تجد هؤلاء الفذاليك يردوا عليك بأنهم يسبون يسوع المسيحية لا يسوع الإسلام ..
وهذا كلام لا يحتاج لتعليق بالطبع!ا

هناك 12 تعليقًا:

على باب الله يقول...

أتفق معك تماماً في رأيك و أحترمه جداً و أتمنى أن يفهم الجميع أن الحرية يجب أن تظل شارع رايح - جاي ، ما ينفعش تدي نفسك الحرية و تمنعها على الغير

طيب تصدق أن التبشير جريمة ، و من يثبت عليه انه يُبشر لغير المسيحيين يقبض عليه أمن الدولة ؟؟ فما بالك بمن يدعو للبهائية و غيرها

أحمد مختار عاشور يقول...

تشرفت كثيراً بمعرفة إنسان محترم زيك
:))

dr.lecter يقول...

المشكله يااحمد ان الكلام ده خطير جدا رغم منطقيته بس مش هيلاقي قبول من حد

علشان زي مانت عارف ان المصرين شعب عاطفي متحمس غيور سطحيا علي دينه لانه بيخاف ان اي حد يقرب من المنطقه اللي هو شايف انها الحاجه الوحيده اللي بتصبره في الدنيا والحاجه الوحيده اللي هو واثق منها ومتشبث بها فلما يلاقي اللي حواليه عمالين يتنصروا هتحصل له هزه نفسيه قويه تخليه يفقد ثقته في كل حاجه

الموضوع اعمق من انه عن الدين لكنه اتبصم ببصمه دينيه وغالبا وراها نوايا سياسيهع بهدف الهاء المواطنين فقط

أحمد مختار عاشور يقول...

الموضوع اعمق من انه عن الدين لكنه اتبصم ببصمه دينيه وغالبا وراها نوايا سياسية بهدف الهاء المواطنين فقط
...........
الله ينور عليك يا صديقي

الكونتيسة الحافية يقول...

أشكرك على التدوينة دي لانها تطرقت لموضوع اتكلمت فيه كتير... أنا من أب مسلم وأم مسيحية ودايما عندي تحفظ شديد على الفصام اللي بيعاني منه كتير من المسلمين في نظرتهم لنفسهم وللآخرين وتحديدا في مسألة الدعوة دي... يعني لما المسلم يدعو تبقى هداية ولما المسيحي يبشر تبقى مؤامرة... نظرة فوقية لازم المسلمين يتخلصوا منها علشان أحوالهم تتغير

أحمد مختار عاشور يقول...

ده أنا اللي بشكرك إني تعرفت على مدونة جميلة زي حضرتك ..
المشكلة كلها تنحصر في ثقة كل شخص في فكره
أنت واثق في فكرك يبقى دع الأفكار أخرى تنتشر ..
...............
خالص تحياتي
...............

الكونتيسة الحافية يقول...

عارف كمان إيه المشكلة إن المسلمين بشكل عام لما ييجوا يفندوا العقائد الأخرى... بيبقى استنادهم لده القرآن والسنة.. يعني الانجيل مثلا محرف لان القرآن قال كدة... في حين إن المسيحي مثلا لما ييجي يفند أو يجادل مسلم فهو بيجادله بعد ما يكون قرا قرآنه وسنته وبالتالي لو بيوجه نقد أو بيفند فحجته بتكون أقوى بعكس حجة القرآن قال كدة أو السنة قالت كدة اللي سهل جدا إن أصحاب العقائد الأخرى يطعنوا فيها...وده برضه بيندرج تحت النظرة الفوقية في التعامل مع أصحاب العقائد الأخرى...  

BeeNo0o0o يقول...

من الواضح ان الله عزوجل قد منحك موهبة التاثير فى الاخرين واعتقد ان لديك موهبه فى الاقناع بالطريقه السهله و احترم جدا فيك استخدامك ايات الله عز وجل فى سياق براهينك ولكن الموضوع بكل صراحه اصعب من ان يتاقش بهذا الشكل المختصر
لاستنادك الى تقسيرك انت للقراءان و جعلت منها فى حديثك براهين وراى الشخصى ان كان يهمك
استمع الى شيخ الائمه محمد متولى الشعرواى فى خواطره حول هل الانسان مسير ام مخير

اما بالنسسبه للب الموضوع فدر ما شئت
عندى مثل صغير اوى

انا مثلا بشجع الاهلى وانتا بتشجع الزمالك فى واحد صحبنا لسه هيبدا يشجع كوره
انتا عايزه يبقى زملكاوى وانا عايزه اهلاوى
هل انا وانتا بنتفق لا طبعا بتفكر فى ايه
بس فى نفس الوقت مش بموت فى بعض

على قكره بقه صحبنا الى انا وانتا بنتخانق عليه ديه كيردماغه منى ومنك وقالى اشجع المنتخب المصرى احسن

أحمد مختار عاشور يقول...

جميل يا بينو
..
ممكن نوصل لنقطة مشتركة , إن انت عليك التبليغ , والله وحده عليه الهداية .. ولا يحق لأحد أن يمنع أي صوت
وأنا فعلاً تعمدت الاختصار والتبسيط عشان الموضوع يوصل لكل الناس بمختلف ثقافتهم
...
شرفتني يا جميل ويسقط الأهلي والزمالك .. وتحيا مصر!
:))

dr.lecter يقول...

http://tahyyes.blogspot.com/2009/12/blog-post_5492.html

غير معرف يقول...

كلامك زى البالونه من السهل أفراغه فى الهواء .
لأنك تقول ولا تفهم.
وتفضرت دائما صواب رأيك
وشكرا على التسليه غير المجديه
السجان فى كل مكان

غير معرف يقول...

الصراحه انا مش بدي تعليق على اي بلوج بسهوله بس رايك فعلا احمق انما يدل على عدم علم او درايه باي شئ فالمجتمع حولنا
وانا متفقه تمامامع الشخص اللي قبلي هوة قال وصف كان على لساني بس مكنتش عارفه اعبر
فعلا تقول ولا تفهم وتفرض رايك والسلام

بدليل لما بتقول((

لم أسمع من قبل عن أي مسلم أو مسيحي مصري بدل دينه إلا لو كان من أجل مال أو بعد قصة حب
لم ألمح أبداً أي مبدل لدينه لمجرد قناعة فكرية
(وحتى لو وجدت هؤلاء فستجدهم يعانوا الأمرين في المحاكم بعد رغبتهم في الرجوع لديانتهم السابقة مرة أخرى .. ربما بعدما اكتشفوا أن العيب لم يكن في أي دين أبداً .. العيب دائماً في رجال كل دين)
))
طبعا الكلام ده خالي من الصحه ياريت تدخل على اليوتيوب وتشوف كم الناس اللي في الغرب اللي أسلمو وتسكت احسن... والله اللي سماك احمد ظلمك